الاثنين، 30 أغسطس، 2010

"مضى ثلثى رمضان"

ومضى الثلث الثانى من رمضان وراح مننا عشرين يوم من الشهر الكريم..نعمل وقفة تانية مع نفسنا ونجدد نيتنا ونشد عزمنا ونسأل نفسنا الأسئلة المعتادة :

إحنا لسة محافظين على قراءة القرآن الكريم واللا انشغلنا عنه؟؟؟؟ وأخبار صلاة التراويح إيه؟؟؟؟ طيب وصلة الرحم؟؟؟؟ ولسة فرحانين برمضان واللا الفرح بيه قل؟؟؟؟ عملنا ايه فى العشرين يوم دول؟؟؟؟ راضيين عن اللى عملناه واللا لا؟؟؟؟؟

آخر فرصة لينا كلنا.."العشر الأواخر من رمضان"..نبدأ فيهم رمضان وكإنه النهاردة أول يوم...لسة الغُرفة مفتوحة ولسة فاضل عشر أيام ولسة إحنا موجودين فيها ولسة بندور على أكبر كنز فيها وهو ليلة القدر ودى خير من ألف شهر ولازم نجتهد على قد ما نقدر فى الأيام دى علشان ربنا يبلغنا ليلة القدر..

أذكركم وأذكر نفسى بقول الحسن البصرى رحمه الله:
"رمضان سوق قام ثم إنفض..ربح فيه من ربح..وخسر فيه من خسر"

هنبدأ آخر عشر أيام فى رمضان وهى أيام العتق من النار..ندعى فيهم ربنا إنه يعتقنا من رمضان ويتقبل منا صيام وقيام رمضان...

0 التعليقات:

إرسال تعليق